admin

الإخصاب خارج الرحم

In مقالات طبية، الخصوبة والانجاب on 11 نوفمبر 2010 at 8:20 م

الإخصاب خارج الرحم هو جلب البويضة من الزوجة من خلال منظار البطن ثم احداث الإخصاب لها في المختبر باستخدام الحيوانات المنوية للزوج ومن ثم اعادة البويضة المخصبة بعد تكوينها للجنين إلى رحم الزوجة في خلال يومين إلى ستة أيام من حدوث الإخصاب.
من المعروف ان حدوث الحمل يستلزم ان يقوم المبيض لدى المرأة بإفراز بويضة من أجل أن تلتحم بالحيوان المنوي، عادة ما يحدث هذا الإلتحام (الذي يعرف بالإخصاب) في قناة فالوب والتي تصل ما بين الرحم والمبيض الا انه في حالة الإخصاب خارج الرحم فان هذا الإلتحام يتم في المختبر بعدما يتم الحصول على البويضة من الزوجة من خلال منظار البطن ومن ثم تنقل الأجنة إلى الرحم لتكمل نموها الطبيعي.
هناك خمسة خطوات أساسية في الإخصاب خارج الرحم وهي على الترتيب كالتالي :
1. تتم مراقبة نضوج البويضات داخل المبيض بواسطة الموجات فوق الصوتية.
2. يتم تجميع البويضات من خلال عمل منظار وعادة ما يتم الحصول على أكثر من بويضة واحدة.
3. يتم تجميع الحيوانات المنوية للزوج بوسائل متعددة تعتمد على الكم العددي المتوفر لدى الزوج (الإستمناء باليد – تجميع بالتبريد –سحب من البربخ- سحب من الخصية – عينة من الخصية).
4. يوضع كل من البويضة والحيوانات المنوية معاً في المختبر في آنية خاصة مع توفير الظروف المحيطة المناسبة لإحداث الإخصاب وحدوث النمو المبكر للجنين.
5. يتم نقل الجنين إلى الرحم من خلال منظار أخر.
يتم وصف بعض العقارات للزوجة قبل تجميع البويضات من أجل التحكم في توقيت نضوج البويضات وكذلك لإمكانية الحصول على عدد مناسب من البويضات للتلقيح وتختلف هذه العقارات باختلاف الحالات، تتم مراقبة نضوج البويضات باستعمال الموجات فوق الصوتية وكذلك بمتابعة نسبة الهرمونات في كل من الدم والبول معاً.
وبتفعيل طبي أكثر عمقاً يمكننا توضيح هذه المراحل على النحو التالي :
1. استثارة المبيض لإنتاج البويضات تحت تأثير عقارات مشابهة لإفراز جزء المخ المعروف باسم الهيبوثالاماس (يعرف ايضا بتحت السرير) والذي يحث الغدة النخامية بالمخ على افراز الهرمونات المؤثرة على المبيض لإنتاج البويضات.
2. مراقبة نمو البويضة باستخدام الموجات فوق الصوتية من خلال المهبل وكذلك بالقياس المتتابع للهرمون الأنثوي (الإستراديول) بالدم.
3. حقن هرمون الغدة النخامية الأدمي الذي يؤثر على المبيض عندما يكون قطر كيس البويضة 18 مم.
4. يتم استجلاب البويضة تحت مخدر موضعي لفترة قصيرة باستخدام المنظار ويتم هذا بعد 35-37 ساعة من حقن هرمون الغدة النخامية.
5. يتم عزل البويضات في المختبر .
6. يتم تجميع السائل المنوي وتحسين نوعيته ببعض الإضافات اوالعمليات في المختبر.
7. تلقيح البويضة بواسطة الحيوانات المنوية للزوج.
8. تبدأ البويضة في الإنقسام بعد مرور 2-5 يوم من الإخصاب.
تتم إعادة البويضات المخصبة إلى داخل جدار الرحم من خلال المنظار بعد انقسامها واختيار الأفضل منها وذلك في طور الجنين الرباعي او السداسي الخلايا أو الطور الذي يطلق عليه البلاستوسايت بعد مرور يومين أو ثلاثة او خمسة ايام على الترتيب من استجلاب البويضة من الزوجة.

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: